المجموعات

في هذه الصفحة

    يحسن عمل المجموعة من أسلوب التفكير الحرج وحل المشكلات والتوافق والاتصال.

    في طريقة العرض الأصلية للمقرر الدراسي، يمكنك إنشاء مجموعات من الطلاب داخل المقررات الدراسية الخاصة بك. وتملك مجموعات المقرر الدراسي هذه المناطق الخاصة بها للتعاون في واجبات المقرر الدراسي. وقد تم تزويد هذه المساحات بالأدوات التي توفر المساعدة المناسبة في تلك العملية التفاعلية.

    ولا تستطيع مجموعات المقرر الدراسي الخاصة بك اللقاء إلا في مساحات المجموعة الخاصة بهم لمناقشة محتوى المقرر الدراسي أو تبادل الملفات. ولكن، يمكنك أيضاً إنشاء واجبات ترغب في أن يتشارك الطلاب فيها. ويستطيع الطلاب الوصول إلى جميع واجبات المجموعة الخاصة بهم من الصفحات الرئيسية للمجموعة الخاصة بهم.

    لا يمكنك إنشاء منطقة منفصلة للمجموعات، في طريقة عرض Ultra للمقرر الدراسي. يمكنك بدلًا من ذلك إنشاء واجبات المجموعة للتعاون.

    يمكنك أنت وطلابك أيضًا إنشاء مساحات للتعاون. يتم الوصول إلى المساحات من خلال قائمة My Blackboard. يمكنك إنشاء مساحة لمجموعة دراسة، أو فريق رياضي أو مجموعة معنية بمراجعة الأفلام.

    المزيد عن إنشاء واجبات المجموعة بطريقتي عرض المقرر الدراسي

    المزيد عن تقدير واجبات المجموعة


    كيف يستفاد الطلاب من العمل الجماعي

    توضح الأبحاث1 أن الطلاب يمكنهم الاستفادة من عمل المجموعة بعدة طرق:

    • يحافظ الطلاب على المعلومات لمدة أطول من أي طرق تعليمية.
    • أما وجهات نظر أعضاء المجموعة فتوفر فرصة أخرى لتعلم مواد جديدة.
    • وسيشعر الطلاب بشعور إيجابي تجاه مواد المقرر الدراسي.
    • يحصل الطلاب الذين يؤسسون علاقات جيدة مع زملائهم على تجربة تعليمية أكثر إيجابية.
    • يؤدي عمل المجموعة الناجح إلى شعور الطلاب بشعور أفضل حول أنفسهم.
    • يزيد الطلاب من مستوى مهاراتهم الاجتماعية والتواصلية.
    • يزيد الطلاب من مهارات التفكير الحرج لديهم.

    الوصول إلى مواضيع الطالب

    يمكنك الوصول إلى المواضيع الموجودة في قسم الطالب لمساعدة Blackboard و عرض المجموعات كما يعرضها الطالب. ويمكن أن تؤثر وجهة نظر الطالب على قراراتك الخاصة بإعدادات المجموعة وما يمكن أن تقوم بتضمينه في الإرشادات الخاصة بك. استخدم وظيفة الخلف الخاصة بالمستعرض للرجوع هنا.

    ______________

    المصدر: 1 "44 ميزة للتعلم الجماعي". gdrc.org n.d. ويب. 12 نوفمبر 2009.